جمعية مبادرة الخير: حملة تحسيسية حول فيروس كورونا المستجد

par Khadija ABERJI

Santé

مع الانتشار السريع والمهول لفيروس كورونا المستجد الذي غزا العالم أجمع في الأشهر الثلاثة الأخيرة، وجب تقريب الناس من حقيقة هذا الفيروس الخطير وتعريفهم به وفيم تتجلى خطورته، وكذا توعيتهم بأعراض الإصابة به وطرق الوقاية منه وكيفية التصرف في حال العدوى. تفعيلا لذلك وجب تكثيف وتوحيد جهود جميع الفاعلين: مصالح الدولة والإعلام والمجتمع المدني... بغية نشر المعلومة على أوسع نطاق.

في هذا السياق، والتزاما منها بأداء دورها في حماية أبناء وطننا العزيز، وحرصا على المشاركة في التصدي لتفشي فيروس كورونا بالمغرب خاصة بعد إعلان الجهات الرسمية إصابة مؤكدة لشخصين هذا الأسبوع، بادرت جمعية "مبادرة الخير" من خلال اللجنة الصحية التابعة لها بشراكة مع منظمة كشافة سفراء السلام بحي الفداء مرس السلطان بمدينة الدار البيضاء، بادرت بإعلان حملتها التحسيسية حول فيروس كورونا "كوفيد 19" تحت شعار "نتحدو جميع، الوقاية خير من العلاج" وذلك من خلال تعريف مختلف الشرائح العمرية بهذا الوباء وبخطورته وبطرق انتقال العدوى وطرق الوقاية منه وأيضا عن طريق توزيع مطويات تحمل أهم المعلومات عن هذا الفيروس.

وللإشارة، فان جمعية مبادرة الخير كانت تستعد لتنظيم احتفال بالمرأة في يومها العالمي والذي تم إلغاءه بسبب انتشار فيروس كورونا وتزايد عدد الموتى حول العالم، وبدلا عن ذلك قررت الجمعية النشيطة الشروع في حملات توعوية للمساهمة في الحد من انتشار هذا الوباء الفتاك بالمغرب. ومن هنا فان الدعوة مفتوحة للجمعيات النشيطة للمشاركة في تحسيس عموم الناس حول كوفيد 19 قصد التصدي لانتشاره ببلادنا، ففي غياب تلقيح ضد هذا الفيروس إلى حدود اليوم تبقى الوقاية السبيل الأقرب للسلامة من العدوى.